لوجه الله كن ذئباً

1/30/2017
لوجه الله كن ذئباً

الخنزير يختار الطريق السهل، الطريقة المريحة لإنهاء يومه الذي يكون فيه الهدف الرئيسي هو النوم والأكل.

يفضل أن يرعاه المزارع فهو يمتثل لعبارة ( اضربنا وقم بفعل أي شيء لنا مقابل الطعام، نريد طعامنا فقط ).

يسعد كثيراً ويكون يومه مثالياً إذا وجد ما يلتهمه.

كسول و يحب العيش ضمن نظام يخبره بالخطوة التالية التي عليه الالتزام بها.

يقوم بالعديد من الأصوات والقليل من الحركة.

بينما تقوم الذئاب بإدارة الجبال، الوديان، الصحاري و الغابات.

كل يوم هو مغامرة جديدة للبحث عن أي فرصة ولو ضئيلة الحجم للحصول عليها!

ملوك الجبال يصنعون قوانينهم، و عندما يأتي الاحتكاك بالبشر يجب على البشر أن تحترمهم كي ينالوا احترامهم إذا وجد سبيل للاحتكاك دون خسائر!

يفضلون البقاء مستيقظين، ويفضلون الصمت وحين يتكلمون تنصت لهم جميع المخلوقات!

تلك إشارة لك للبدء في شيء ما، إن كان هذا مشروعاً جديداً، عملا جديداً، تغيير لعقلية ما، البحث عن شيء فقد منك، أو بداية شيء جديد!


مواضيع ذات صلة

هناك تعليقان (2):

أريد أريد ذالك جدا !! شكرا

الشكر لله صديقي وبالتوفيق،،


عند التعليق قم بكتابة التعليق على الشكل التالي:
المكان: وهنا تضع البلد والمكان الذي تعلق منه
الحالة: ماذا تفعل؟ ماذا تشعر؟
(تعليقك)

مثال..

المكان: مصر - مقهى كوفي شوب كومباني
الحالة: أحتسي كوباً من القهوة المثلجة وأنا أستمتع بذلك

أحب ذلك الشعور الخاص بإسعاد الآخرين، وكما قلت فإن له لذة خاصة لا يعرفها إلا من يفعل ذلك كثيراً

*لا تنسى، يمكنك استخدام الابتسامات..*

الابتساماتأخفاء الأبتسامات