24529331182779172
مواضيع هامة
مواضيع هامة

فتاة عظيمة تعني رجل عظيم: كيف تختار فتاتك


لا تخبرني أن هناك العديد من الفتيات. أعلم ذلك لكن قلة منهم من ينبغي معرفتهم لأن الفتيات تنقسم إلى:
1- نوع تلعن اليوم الذي عرفته فيه
2- والآخر تتمنى لو عرفته منذ زمن طويل

لا أرى فائدة لوجود فتاة في حياتك، لكن حين يأتي الموضوع للارتباط بشكل رسمي هنا ينبغي الحذر في اتخاذ القرارات حيث أنك هنا تمهد لحياة جديدة فإما أن تكون سعيدة وإما أن تكون تعيسة.

 تريد أن تكون عظيماً إذاً يجب أن تحيط نفسك بكل شئ عظيم. إن لم تكن فتاتك جيدة في أمور عديدة ستحيط نفسك بالمشاكل وما أسميه بالطاقات السلبية التي تقلل من تقدمك أو حتى توقفك تماماً.

لذلك لو كنت بصدد الدخول في موضوع كهذا يجب أن تراعي بعض العلامات حتى تحصل على فتاة جيدة تكون مصدراً طاقتك المتجدد لأنه صدقني عند حدوث أمر كهذا (رجل وفتاة) ستجد كيانك متجه نحو فتاتك بشكل كبير عن باقي أمورك إذا كانت الفتاة الجيدة.

أولاً: أن تملأ عينيك

يجب عند اختيارك لفتاتك أن تشعر بأنها لك كل شيء، فيها كل ما تريد. تحبها وتحترمها بحيث تملأ عينيك عن النظر للآخرين. لأنه إذا حدث ونظرت إلى أخرى فهذا يعني أنك غير مسؤول ولم ترتقِ لكلمة "رجل" وقمت باختيار خاطئ. وأن تملأ عينيها أيضاً ولا ترى غيرك.

ثانياً: أن تكون محاربة مثلك

هناك نوع من الفتيات ذو عقلية نظيفة وغالية حيث يكون له أهداف وأحلام يقوم بتحقيقها مثلك تماماً. فهذه الفتاة سقطت كثيراً وتعلم معنى ذلك الشعور.

مرت بالكثير من الحفر مثلك وقامت ووقفت من جديد. لذلك هذا النوع يعلم ما تحتاجه أنت حين تسقط أو قبل أن تسقط أو في أثناء سيرك بصفة عامة. 

يعلم الكلمات التي تحركك وتقوم بدفعك للأمام ويعلم كيف يعاملك حين تكون في أسوأ حالاتك أو أسعدها. ذلك النوع موجود بالفعل لكن لا تجده بسهولة فالكثير يدعي أنه ينتمي لهذا النوع لكن حين تقترب لا تجد ذلك.

ثالثاً: أن تحترمك

قد لا تكون الفتاة محاربة ولكنها تحترمك وتقدرك وتحترم كل شئ منك. فتلك الفتاة قد لا يكون هناك دافع لحياتها إلا أنها تحبك و"تحترمك" و"تقدرك"، لاحظ أنني وضعت علامات عند الاحترام والتقدير لأن الحب وحده لا يكفي *حقيقة الحب يعني الكثير لكن في زماننا هذا فتعريف الحب متغير*. 

الناس يحبونك لكن ماذا فعلوا حين عرفوا أنك تجيد شيئاً وتحارب من أجله؟ بعضهم لن يؤمن بك ولن يحترم فكرتك *إن لم يكن جميعهم!"

لذلك الاحترام والتقدير واجب ينبغي توافره في فتاتك حتى تكمل السير بشكل أفضل ولا تكن هي العقبة في سيرك.

رابعاً: أن تمتلك صفة الحياء

من صفات الفتاة الحقيقية الحياء والرقة وانخفاض الصوت. ونحن هنا لا نتكلم عن أشباه الرجال أو الفتيات "ذات الخبرة" أو الـ"Open minded" نحن هنا نتكلم عن الفتاة الحقيقية لذلك وجود تلك الصفات أمر أساسي لسبب أنك تحب الفتاة أكثر كلما كانت أنثى وأنت لا تريد أن تحب واحدة أخرى كما ذكرت في "أولاً" أن تلك الفتاة تملأ عينيك.

لا تريد بالطبع فتاة تذهب للنوادي والاحتفالات الصاخبة وملامسة الرجال لجسدها وما إلى ذلك. نحن نريد أنثى فقط وكلنا يعلم معنى تلك الكلمة جيداً.

خامساً: أن تكون رجلاً في غيابك

أن تحرس المنزل والأطفال ونفسها حين تغيب عنها وتتحول لوحش آخر. لا ينبغي أن تكون أنثى في غيابك فيفترسها الضباع الأخرى، أو يشعر شخصاً آخر بالارتياح معها يجب أن يكون هناك خطوطاً عريضة وأن تكون شرسة في غيابك وتصد الغير عنها. 

يجب أن تكون رجلاً وأن تعرف ذلك جيداً أنها رجل في غيابك وأنه ليس هناك رجل آخر يمكنها التعامل معه إلا أنت، أما البقية فهم ليسوا شيئاً.

تسمع في بعض الأوقات بعضهم يقول لك "هذه طبيعتي وهو أحبني"، يجب أن يكون الرد "اذهبي و طبيعتك وخروفك الجديد إلى الجحيم" لا تزد في الكلام أو التفكير في الرجوع لها ينبغي أن تقدم هي تضحية ما حتى تنظر في الموضوع من جديد أي شيء آخر "ترهات" ومضيعة لوقتك وهدر لطاقاتك الداخلية. لدينا حياة واحدة وليس هناك وقت لعيش لحظات كئيبة.

سادساً: أن لا تخفي شيئاً

يجب أن يكون كل شئ واضحاً و العلاقة مبنية على الصدق والصراحة ولا تخفي شيئاً عليك. وعليك أن تتحمل معها جميع مسؤولياتها لأنك الرجل. والرجل يتحمل مسؤوليته ومسؤولية من معه حتى الرجال الذين معه فكلما كان رجلاً كلما تحمل مسؤوليات الأدنى منه رجولة.

أن تكون لها في مشاكلها و أسرارها. مشاكل فتاتك وأسرارها هي مشاكلك وأسرارك أنت. أنتما الاثنين واحد في ذلك الوقت.

سابعاً: أن لا تتجمل لغيرك

فتاتك لك وأنت لها تملأ عينيك وأنت تملأ عينيها وهذا يعني أنه ليس هناك أحد تهتم به غيرك. لا تكترث بنظر الآخرين لها بل تكترث بنظرك أنت لها لذلك هي جميلة معك.

في الخارج تكترث فقط بعوراتها وأن لا ينظر لها أحد فتلبس الملابس المحتشمة *الملابس المحتشمة ليست لها ديانة!*.

كنت جالساً في إحدى المرات مع رجل أعمال يمني وفي إحدى النقاشات قال لي:" هؤلاء الحريم يلبسون هكذا في السوق فماذا يلبسون أمام رجالهم؟" سكت قليلاً فنظر لي وقال لي بتعجب "قل لي حقاً كيف يلبسون و يتجملون أمام رجالهم؟"
بسبب ما كان يراه من الفتيات في السوق، نعم لديه الحق في ذلك فكثير من الفتيات الآن لا يعي ما يفعل.

صديقي، الزواج ليس بذلك القرار السهل لذلك يجب أن تفكر ألف مرة قبل ذلك القرار لا أمزح أو أبالغ هنا. فالارتباط يعني أنه سيكون عليك تحمل مسؤولية كبيرة جداً جداً وستعطي الكثير لأجل من تحب.

وأن تعطي الكثير ليس بالأمر الجيد إن لم تأخذ المقابل فالعلاقة بين الرجل و المرأة مبنية على ذلك الأخذ والعطاء.

ذكرت تلك الصفات وهي أهم الصفات التي تجعلك واثقاً بأنها من النوع الذي يعطي ولا يأخذ فقط. فالحياة واحدة ولا تحتمل ضياع الوقت أو الطاقات دون الحصول على المنافع. 

لذلك أنت من ترسم الطريق مع من تشارك إذا كان جيداً حصلت على المزيد من النجاح وإن كان عكس ذلك فلا تلومن غير نفسك.

في هذا العصر الجديد ستجد الكثير من الكوارث والكثير من الفتيات التي تتخلى عن الكثير من أجل نظر الآخرين لها. ومن أجل أن تظهر في الصورة والكثير من الأسباب الأخرى.

سيكون عليك البحث بجهد ووقت قد يكبر قليلاً حتى لا تضيع بقية عمرك في مكان سيء.


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة