6 عادات للحصول على النجاح والمال (الغنى)

4/10/2018
6 عادات للحصول على النجاح والمال (الغنى)

من قراءتي في مجال ريادة الأعمال والنجاح في مجالات الحياة كثيراً استخلصت العادات المشتركة بين هؤلاء الأشخاص الأغنياء الذين يستمرون في النجاح.

للإنتقال إلى مستوى جديد في حياتك فإنك يجب أن تغير طريقة التفكير والتعايش، أسلوب الحياة بشكل عام لتستطيع تقبل الإنتقال إلى مستوى جديد في حياتك.


قمت بتطبيق تلك العادات وحصلت على الكثير من التغير في حياتي وأتطلع للمزيد. يمكنك قراءة العادات الأساسية لتغيير حياتك بشكل كلي في كتاب "21 يوماً إليك".
قائمة العادات المشتركة بين الأشخاص الناجحين للحصول على النجاح والمال:

1- الإهتمام بروتين الصباح والمساء

"الشخص الناجح يهتم جيداً بوقته الذي يقضيه في الصباح (بمجرد الاستيقاظ) والمساء (قبل النوم)" ـ جيم كويك
فالساعة التي تقضيها بمجرد استيقاظك هي المفتاح الذي يفتح عليك الأشياء الجيدة باقي يومك. والساعة التي هي قبل نومك مباشرة تكون النهاية التي تختم بها يومك لتشعر أنك قضيت يومك بالطريقة التي ترضاها.

فأنت لا تعرف ما الذي سيقابلك بقية اليوم ولكن عند الاستيقاظ وقبل النوم يمكنك استخدام تلك الساعتين في عمل الأشياء المهمة التي لا يمكن ليومك أن ينتهي بدونها.

2- جانب للروح والعقل، وجانب للجسد

كما يقول ويل سميث:

"لا تنهي يومك حتى تقرأ و تركض.." ـ ويل سميث

القراءة تقوم بتحفيزك وزيادة معرفتك وعلمك وتجعلك تعيش في ذلك المناخ الذي وضعه الكاتب في كتابه، بينما تقوم الرياضة بالاعتناء بجانب الجسد وتجري الدم في الجسم كله.

القراءة تخلص العقل من السموم والأفكار السلبية، الرياضة تخلص الجسم من السموم الجسدية والأملاح الزائدة.

3- يحققون الأحلام

الخطوة الأولى: يقوم الشخص الناجح ببناء أبعاد حلمه.
الخطوة الثانية: يقوم بتحقيق حلمه.

لا يفكر كثيراً لأن التفكير سيأتيك بالتفكير وتبقى ساكناً مكانك. بل يظل البعض يفكر حتى يصل أن الفكرة صعبة ولا يقوم بها وهذا ما يفرق بين رائد الأعمال وغيره. 
رائد الأعمال يحقق بينما الشخص العادي يفكر..

4- الابتعاد عن الشخص السام

ما أقصده بالأشخاص السامة الأشخاص الذين يقومون بإنزالك للأسفل دائماً. يفضلون السكون عن الحركة لأن الحركة فيها المجازفة والمخاطرة.

يضعون تلك الفكرة بنسبة كبيرة في عقلك وهي "السكون أفضل من الفشل". وأقول لك هنا بأن الفشل أفضل من السكون لأن الشخص الساكن مثل الماء الراكد لا يعرف شيئاً حتى يجف بينما المتحرك يقوم بالسقوط والنهوض حتى يصل.

5- ليس هناك "الحظوظ" بل "الفرص"

وهنا أعجبتني كثيراً قصة كان يقولها جاري في حيث يقول:

 كنت في أيامي السابقة أقوم بالعمل والجد والتعب ولم أحتفل مع أصدقائي حتى وصلت إلى ما أنا عليه اليوم. فوجدت في يوم من الأيام رسالة من صديق لي حين كنت فاشلاً ولا ينصت إلي أحد يقول لي: هنيئاً لك وعلى نجاحك فأنت محظوظ جداً فيما حصلت عليه..

فكان رد جاري في: أنني عملت بجد وتعبت وسهرت الليالي واستمررت في عملي الفاشل حتى حصلت على ما أنا عليه الآن، احتفظ بـ"الحظ" لنفسك فأنا أعمل وأعمل..

ولهذا فأنت تخلق لنفسك المجال الذي تنجح فيه وتصل إلى حلمك ولا تنتظر من شيء تحقيق أحلامك لأنك ستنتظر كثيراً بينما الآخرون يقومون بتحقيق الكثير من أحلامهم وليس حلماً واحداً..

6- ليس هناك وقتاً للفراغ

لا أعرف لماذا أستمع إلى تلك الكلمة كثيراً "وقت الفراغ"؟ أعني لماذا يكون هناك وقتاً للفراغ؟

الحياة مليئة بالأشياء التي يجب أن تحصل عليها وأن تعرفها

لماذا قد يكون هناك وقتاً فارغاً ليس فيه عمل أو تأمل أو قراءة للكتب أو مساعدة للآخرين؟

فكر في الأمر مجدداً فالشخص الناجح يحتاج أن يكون يومه 100 ساعة لتكفي الأشياء التي يريد أن يقوم بها.

أن تكون شخصاً ناجحاً لا يعني أن تأتي بالدرجات العالية في الدراسة، أو تكون جيداً في نظر المدير أو في نظام ما، يكفي أن تكون ناجحاً في نظرك أنت وتحصل على ما تريده أنت قبل أي نظامٍ آخر، أو أي أحدٍ آخر..

مواضيع ذات صلة

ليست هناك تعليقات:


الابتساماتأخفاء الأبتسامات