U3F1ZWV6ZTMzMjEwNjAyNzMwX0FjdGl2YXRpb24zNzYyMzAzMDg2NDU=

5 عادات يومية لتبقى محفزاً جداً (تحفيز مستمر)

5 عادات يومية لتبقى محفزاً جداً (تحفيز مستمر)

بينما هناك العديد منّا من يستطيع بطبيعته أن يبقى محفزاً ومتحمساً لتحقيق شيء ما لفترات طويلة، هناك آخرون يجدون الأمر صعباً.

لكن في النهاية، تبقى الحياة رائعة في الطريق لأهدافك إذا تعلمت الاستمتاع به قبل الوصول إلى هدفك.

"استمتع بالطريق إلى هدفك لأنه أفضل وقت، عندما تحقق هدفك يتوقف الاستمتاع!" - غاري فاينرتشوك (Gary Vaynerchuk)

إليك بعض العادات البسيطة التي يمكنك استخدامها للحصول على التحفيز يومياً:

1- عادة إنجاز مهمة واحدة بمجرد استيقاظك من النوم

أحب الاستماع إلى الفيديوهات التحفيزية من وقت لآخر، وفي إحدى الفيديوهات كان المتحدث ضابطاً في قوات النافي سيل *البحرية* الأمريكية U.S. Navy Seals).

كان يتحدث عن تحقيق الأهداف والأحلام، وأثر في بكلمة ربما تكون بسيطة لدى البعض ولكن معناها الكبير غير الكثير في حياتي.



وهي أنه يجب أن تعطي لنفسك الشعور المستمر بـ"الفوز" كي تعتاد عليه.

كيف ذلك؟

بمجرد استيقاظك من النوم رتب سريرك جيداً. هذا أول إنجاز لك في يومك!

مَن مِنّا يرتب سريره؟ بالنسبة لي لم أكن لأهتم بشيء كهذا، بالفعل لدينا الكثير لننشغل به، لماذا أفكر بشيء بسيط كهذا؟

ولكن جربت ذلك مرة واتخذت وضعية أنني فزت وأنجزت شيئاً ربما يكون صغيراً لكنني عندما كنت مدركاً لما أفعل فإنني رأيته رائعأً.

أحببت الترتيب والهدوء وشعرت بالطاقة، وفي نفس الوقت لقد "فزت"!

الفوز شعور عظيم جداً خاصة للرجل.

لأنه شيء في شخصيته فقد خلق ليفوز وهذا الشعور يلعب في كيمياء عقله ليكون مزاجه مرتفعاً بذلك.

ماذا أريد منك هنا؟ أن تخصص عملاً بسيطاً تقوم بإنجازه بمجرد استيقاظك ليترسخ ذلك في عقلك الباطن..

"أنك فائز"

وتبدأ يومك ويستمر بتلك العقلية.

2- اعطِ القيمة لإنجازاتك الصغيرة

هناك العديد من المهام في قائمة المهام الخاصة بك. في بعض الأحيان تنجز 3 أعمال (صغيرة) تظن فيها أنك لم تنجز شيئاً وأنها ليست بتلك الأهمية.

تهمل فوزك في تلك الأعمال لأنك أنهيتها. ولأنها في نظرتك صغيرة.

في أي عمل تقوم به، أدخله ضمن قالب واحد وهو "فوزك وإنجازك لذلك المهام" لا تكثر التفكير في كونه صغيراً.

لأن الأحلام العظيمة جداً جداً بدأت بخطوات بسيطة جداً جداً!

أنت تفوز، أنت تنجز المهام لاشيء آخر.

يمكنك تثبيت تلك العقلية حتى في حياتك الروحانية أيضاً.

ركعتي السنة بعد صلواتك
الورد اليومي المكون من "سبحان الله" 3 مرات صباحاً
أذكار الصباح/ المساء / الخروج / الدخول / الركوب ..

كل ذلك قد تراه صغيراً، لكن مع الوقت تعرف قيمة ذلك جيداً.

تتغير ويصبح كل شيئاً مختلفاً.

ابتسم وساعد الناس حتى لو كان عملك صغيراً، حتى لو لم تكن تمتلك شيئاً لأن كل تلك الأشياء الصغيرة لها معاني كبيرة.

3- عادة شطب مهام/عمل من قائمة أعمالك

الكثير من النشوة والمزاج المرتفع تحصل عليه عندما تكون واعياً وأنت تشطب وتضع خطاً كبيراً على مهام قد أنجزته.

هذه إشارة واضحة لك ولعقلك الباطن أنك قادر، أنك تستطيع، أنك مختلف، أنك تنجز..

وبالتالي يؤدي للكثير من الإنجازات السريعة القادمة.

4- عادة الشعور بالرضا والكمال

من الأوقات الرائعة جداً عندما تقوم بإصلاح الناس من حولك، أن تجعلهم يشعرون بالسعادة، التحفيز والرجوع مرة أخرى للتنفس.

ولكن لوم النفس الدائم وتصغيرها وعدم احترامها وتقديرها بسبب السلبيات التي تراها في حياتك يجعلك ضعيفاً وتعيساً.

الناس من حولي لا يعرفون أنفسهم ولا يقتربون إليها إلا للومها وزيادة الضغط عليها.

لا نحاول أن نصل إلى الكمال ولكن ببساطة نحاول أن نقوم بما خُلقنا من أجله للنمو.

لا بأس في عدم إنهائك لمهمة أو عمل محدد اليوم. وبدلاً من التذمر واللوم اتخذ القرار الصحيح الآن لإنهاء ذلك العمل غداً.

لا تهدر طاقتك في البكاء وتترك العمل.

تحدث إلى نفسك باستمرار كما تتحدث إلى من تحب وتحترم.

اعط لنفسك فرصة أخرى.

لا تدخل في نقاش فيه رائحة عدم احترام لنفسك.

وتذكر، لا شيء يستطيع تحفيزك إذا لم تنوي إعطاء نفسك فرصة أخرى.

5- عادة تحمل المسؤولية

عملت مع العديد من المجموعات والفرق الصغيرة في العديد من المشروعات، ولم أحصل على أفضل نتائج إلا إذا كان الفرد متحملاً لكامل مسؤولية مهمته.

تحمل مسؤولية أفعالك.
تحمل مسؤولية وقتك.
تحمل مسؤولية نقودك.
تحمل مسؤولية نتائجك.

وكن يقظاً لما يحدث وما تفعل، لن يكون هناك أحد من أجلك سواك.

أنت من تحمل نفسك وتتحمل كافة النتائج ولا أحد غيرك.

تحمل المسؤولية يزيد من قوتك الداخلية ويعلمك أن تكون صبوراً، ومنجزاً للأعمال في أوقات جيدة.

وكن أيضاً مسؤولاً عن تحفيزك المستمر وأن تبقي نفسك كذلك طوال الوقت.

لدينا نحن البشر العديد من الطاقات والقوة الداخلية التي تعطينا قدرات خارقة جداً، لكن يتوقف الأمر على استعداد كل بشري في خروج تلك الطاقة.

يتوقف كل شيء عليك..

لديك المزيد من الطرق؟ أخبرني في التعليقات..

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة