U3F1ZWV6ZTMzMjEwNjAyNzMwX0FjdGl2YXRpb24zNzYyMzAzMDg2NDU=

5 تمارين لزيادة الثقة بالنفس وتقوية الشخصية

5 تمارين لزيادة الثقة بالنفس وتقوية الشخصية

زيادة الثقة بالنفس هو أمر يمكنك القيام به والنجاح فيه والتركيز على مجالات الحياة الأخرى وتكملة حياتك بشكل قوي!

نعم، ربما تشعر أنني أتحدث وكأن الثقة بالنفس أمر سهل مثل الماء، وأخبرك من جديد فشعورك حقيقي فيما أقول، وستتأكد من ذلك حين تنتبه لزيادة الثقة بنفسك وتحصل عليها وتقيم الأمر من ناحيتك.

يمكنك ان تقابل قلة الثقة بالنفس في عدة أمور وتلك الأمور هي ما تعيش فيها كما برمجت عقلك الباطن.

حسناً، لن أدخل في موضوع العقل الباطن فهو يحتاج لعدة تدوينات أخرى.

المهم، إذا كنت تفتقد الثقة بالنفس وتريدها حقاً فأنت في المكان المناسب لأنك عندما تنتهي من القراءة ستشعر بها، المهم أن تطبق ما تقرأه لتفوز وتشعر بقوة تلك الكلمة "الثقة بالنفس".

10 تمارين لزيادة الثقة بالنفس وتقوية الشخصية

1- تصور نفسك كما تحب أن تراها

"ما يستطيع العقل تصور، يستطيع تحقيقه.." - نابليون هيل صاحب كتاب فكر لتصبح غنياً

التصور هو أن ترى صورة لنفسك تفخر بها بداخل عقلك.

عندما نقابل المواقف التي ترتطم بثقتنا بأنفسنا فإن تلك الصورة تهتز، وتصبح غير واضحة والغير واضح لا تستطيع الوصول له، لا تستطيع تحقيقه.

تصور نفسك من وقت لآخر بالصورة التي تحب، واستشعر ذلك حقاً بكيانك كله.

2- التوكيدات من أجل نفسك

التوكيد هو أن تتحدث لنفسك ببعض الكلمات التي ترفعك وتغير من حالتك السلبية إلى الإيجابية.

أنت تستمع إلى الهراء طوال الوقت من الناس من حولك، هذا الهراء يؤثر بقوة لا تتخيلها على طريقة تفكيرك، على تصورك لنفسك، على ثقتك بنفسك.

لذا تحتاج لضبط ما استمع له عقلك الباطن الذي تأثر بكل هذا الهراء من حولك عن طريق التوكيدات الإيجابية التي تعدل مزاجك وتعدل ثقتك بنفسك.

من الأفضل أن يكون التوكيد مسموع *أنت تسمعه* لكي يعادل ويتفوق على الهراء الذي سمعته، فقد كان عالياً لذا يجب أن يكون صوتك أعلى.

الأمر الجيد هنا، أن التوكيد أنت من تقوله وتقر به وتؤمن وتسمعه من نفسك، بعكس هراء الناس.

سر خطير لك: إذا أردت أن تتقبل التوكيد بشكل أفضل يجب أن يكون على هيئة سؤال..

بدلاً من: "أنا أفضل مدوّن"

قل: "لماذا أنا أفضل مدوّن؟! :D *؟هو أنا إزاي جامد كدة*"

3- قم بشيء واحد تخافه كل يوم

أفضل شيء يمكنك القيام به لتتخلص من خوف ما هو أن تواجهه.

إذا قمت بشيء تخافه كل يوم فأنت تحصل على الشعور بالقوة، الشعور بالثقة لأنك اختبرت ذلك بنفسك.

عبرت من الغابة المليئة بالوحوش إلى الجانب الآخر الذي وجدت فيه نفسك وصرت أقوى من قبل!

اخرج من منطقة الراحة المملة فقط.

4- تغلب على الجانب الذي يتذمر منك

هناك صوت بداخلك يخبرك دائماً بأنك المخطئ.

أسوء أنواع التعليقات التي يمكنك سماعها تأتي من ذلك الجانب.

وهذا الجانب عندما يكون نشط بقوة وصوته عالٍ فإنك لا تستمع لنفسك ولا تحصل على الثقة بالنفس.

أخبر نفسك، لقد استمعت لذلك الصوت تقريباً حياتك الفائتة كلها ولم ينفع الأمر، لماذا لا تجرب وتتقبل نفسك وتتقبل ما فعلته؟

قم بتشجيع نفسك، ومكافأتها حتى في النجاحات الصغيرة.

5- استعد لأنك الفائز من اليوم

ما يجعل الناس مملة وغير محفزة للقيام بأشياء جديدة أنهم يضعوا أهداف كبيرة لا يستطيعون الوصول إليها وهم يعلمون ذلك وعندما لا يستطيعون بالفعل، تختفي الثقة بالنفس.

ابدأ بوضع أهداف صغيرة واضحة تستطيع التحكم بها والوصول إليها لتكافئ نفسك وتحصل على المزيد.

عندما تنظر إلى لائحة أعمالك وترى الكم الهائل من الإنجازات الصغيرة التي نجحت بتحقيقها يتولد بداخلك شعور رائع تجاه نفسك، بعدها يمكنك الانتقال لمراحل أعلى والنجاح في مهام أكبر.

الاسمبريد إلكترونيرسالة