U3F1ZWV6ZTMzMjEwNjAyNzMwX0FjdGl2YXRpb24zNzYyMzAzMDg2NDU=

قصة نجاح شركة أمازون للتسوق الإلكتروني Amazon.com

قصة نجاح شركة أمازون للتسوق الإلكتروني Amazon.com

أمازون قد بدأت باسم كدابرا Cadabra في 1994 لجيف بيزوس. وقد نشرت على الإنترنت باسم amazon.com في 1995.

الفكرة في البداية كانت مكتبة للكتب على الإنترنت ولكن اليوم أمازون هو متجر عالمي لكل شيء تقريباً. وأصبح الاسم كبيراً بالفعل كما هو الحال في نهر أمازون الكبير *وهو مصدر استلهام الاسم*.

ويعد أمازون اليوم من أفضل أماكن شراء الأغراض على الانترنت.

وكان التركيز فيها على العملاء وعلى الأغراض التي لها شهرة مستقبلية وهذا ما ساعد أمازون على التغلب على المنافسين.

فكرة البيزنس من بدايته لدى جيف بيزوس كان مختلفاً عن الجميع وفي بداية القرن الـ21 وعندما تساقطت معظم شركات البيع على الإنترنت، كانت أمازون هناك تقود السوق وتحولت من مجرد بداية إلى الريادة في عالم التسوق على الإنترنت.

وفي النهاية وجد الجميع أن خطة وتفكير جيف بيزوس Jeff Bezos المختلف هو الذي كان صحيحاً وجعله يفوز الجميع.

قامت أمازون بعد ذلك ببيع كل شيء من اسطوانات الأغاني، البرامج، الأدوات، الألعاب، الأدوات الرياضية وحتى الأطعمة.

من أكبر اختراعات أمازون هو جهاز الـKindle قارئ الكتب الإلكترونية في 2007.

ومع تطور الإنترنت وتقدم التكنولوجيا وسهولة القراءة من الكتب الإلكترونية استمرت مبيعات جهاز الكيندل Kindle في الزيادة.

لكن ما كان مختلفاً لشركة أمازون عن بقية الشركات والتي جعلت أمازون تكبر سريعاً وتصل إلى أرباح 61 بليون دولار و97,000 موظف في 2012 هو الاهتمام الكامل بسعادة العميل.

من أفكار جيف بيزوس التقليل من المبالغ على الإعلانات والتوصيل مجاناً للعميل أو بسعر منخفض وهذا أيضاً ما جعله يتفوق على منافسيه بقوة كبيرة.. الاهتمام بسعادة العملاء.

وهذه قصة من قصص عملاء أمازون، حيث كان يريد رجل أن يهدي ابنه بلايستيشن 3 في عيد ميلاده، وبعد 4 أيام وعدم استلامه تواصل الرجل مع خدمة عملاء أمازون وشرح له الموقف كاملاً، وأكد عليه العميل بأن المنتج سيصل مؤكداً في الغد وعندما سأل الرجل ما عليه أن يدفع ثمناً للتوصيل، أخبره الموظف بـ"لا شيء".

وبعدها قام هذا الرجل بكتابة مقالة كاملة على نيويورك تايمز والتي قرأت من الكثير من عملاء أمازون.

وهذا ما تعتمد أمازون عليه، وهو كلمة اللسان أو بما يسمى بالـWord Of Mouth والتعليقات الإيجابية للجميع.

وهذا يساعد في الوصول للمزيد والمزيد من العملاء.

أمازون هي الرائدة في مجال التسوق الإلكتروني وهي أول ما جعلت الأمور سهلة في موضوع الشراء من الإنترنت وهذا ما جعلها تجذب المزيد من العملاء بسهولة.

اليوم أمازون لديها العديد من الخدمات الأخرى كمشاهدة الأفلام والأغاني باشتراك شهري بسيط والعديد من خدمات الاستضافة.

تتيح أيضاً أمازون للناس بأن يعرضوا منتجاتهم على متجر أمازون والربح من البيع الإلكتروني.

الاسمبريد إلكترونيرسالة