القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas

تحتل شركة أديداس Adidas في المرتبة الـ61 في "أفضل الماركات قيمة في العالم"، وتعتبر نفسها الرائدة في السوق العالمية.

أديداس Adidas معروفة بمنتجاتها الرياضية كالملابس، الأحذية، الحقائب، التي شيرتات، الساعات، النظارات والاكسسوارات الأخرى.

مؤسسين أديداس

أدولف "أدي" داسلر قد بدأ بمصنع للأحذية مع أخوه في 1924 باسم مصنع الإخوة داسلر.

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas


بعدها، قام الأخوين بالافتراق ليأسسوا شركتين مختلفتين وهما أديداس و بوما Puma.

اليوم وصلت أرباح أديداس إلى أكثر من 14.88 بليون يورو بتصنيف ثاني أكبر شركة ملابس رياضية في العالم في 2012.

بعد الافتراق، قام هناك تحدي كبير بينه وبين أخوه.. أدولف داسلر قاد الشركة باستراتيجياته للتفوق على بوما.

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas


أما بالنسبة لجملة "All Day I Dream About Sports" هي في الحقيقة ليست الجملة التي تختصرها كلمة Adidas.

كان هناك تنافس عنيف بين أديداس وبوما، وهي الشركة الخاصة بأخو أدولف. فحتى عند مماتهم فقد دفنوا أبعد ما يكون عن بعضهم.

وبالرغم من التنافس الشديد لأديداس مع بوما والشركات الرياضية الأخرى فإنه ظلت تعلو وتبتكر أفكارا واستراتيجيات الأمر الذي جعلها تصمد أمام الشركات الكبيرة الأخرى كريبوك Reebok مثلاً.

المقر الرئيسي

يقع المقر الرئيسي لأديداس في مدينة Herzogenaurach الألمانية ومن هذا المقر تخرج الأفكار والمنتجات لتصل للعالم.

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas

بعض الحقائق

أول ملابس رياضية لأديداس صنعت كانت لفرانز بيكنبير Franz Beckenbauer في 1967، أيضاً أساطير كزين الدين زيدان، مايكل بالاك، أليسون فيلكس قد تعاونوا مع أديداس.

قصة نجاح ماركة أديداس Adidas


من أهم تركيزات شركة أديداس هي لعبة كرة القدم واكسسواراتها..

أديداس تدعم فرق كرة القدم والنوادي كبايرن ميونخ، إي سي ميلان، تشيلسي وريال مدريد، وجزءاً أيضاً من استراتيجيات أديداس هو التركيز على اللاعبين الناجحين ودعمهم لرفع اسم الشركة.

مع أكثر من 1000 متجر حول العالم، وصلت أديداس لمراحل عالية من النجاح.

في الحقيقة، أديداس لم تصبح فقط صورة للرياضة بل أصبحت تمثل ماركتها في الرياضة، الشارع، الأغاني، ثقافة البوب، والعديد من الأزياء والمجالات الأخرى.، تصنع حضوراً مميزاً من خلال استراتيجياتها القوية والتواصل الجيد مع العملاء.

Khalid Nour
Khalid Nour
خالد نور الدين هو مؤسس الثور الهائج. خالد يدير الثور الهائج لأكثر من 3 سنوات بينما يغامر ويجازف في مغامرة الحياة ليكتب ذلك في الثور الهائج. اليوم، الثور الهائج أصبح من أفضل مواقع تطوير الذات وتغيير حياة العديد من الأشخاص حول العالم فعلياً! خالد لديه مهمة بسيطة وهي إلهام الآخرين لتحقيق أحلامهم وإعادة إحياء الذين تلاعبت بهم الحياة وكسرتهم! خالد يكون سعيداً جداً حينما يقرأ من أحد المتابعين: "بسببك حققت حلمي وأصبحت شخصاً آخر!

تعليقات