24529331182779172
مواضيع هامة
مواضيع هامة

توقف عن التعلم وقم بالحصول على النتائج!


توقف عن التعلم وقم بالحصول على النتائج!

إلى متى ستظل تتعلم؟! توقف عن ذلك وقم بالتطبيق فوراً، لن يفيدك ذلك الوقت الكبير الذي تقوم فيه بـ"التعلم"!

أجلس مع الكثير من الأشخاص وأسأل عن أحوالهم وفي كل مرة أسمعهم يتحدثون عن ما يدرسون، وما أنواع الكورسات التي يأخذونها من أجل أن يحصلوا على الكثير من المال.

"آخذ كورساً أو تدريباً في تصميم الشعارات" (ابتسامة الفخر أو الشعور بشيء جيد)

"دراسة أو تعلم أو أخذ بعض الكورسات في مجال ما" كل ذلك يعني أنك ثابت ولا تتحرك! هل تعلم ذلك؟

ما الذي تحصل عليه من تعلم الرسم أو الموسيقى؟ أن تخرج الفنان الذي بداخلك.

ما الذي يجعلك تقول أنك تعلمت شيئاً (اخرجت الفنان الذي بداخلك)؟ أنك طبقت ما تعلمته وبدأت في النمو.

ليس هناك معنى من تقضية جميع أوقاتك في الدراسة دون التطبيق باستمرار. في الحقيقة دعني أخبرك أنك لا تتعلم من المُحاضر أو الشخص الذي يشرح لك الدرس بل من التطبيق الذي تقوم به.

المعلم ما هو إلا شخص يقول لك افعل كذا لتحصل على كذا ولكن التطبيق يختلف عن ذلك الفراغ الذي يخرج من معلمك! أثناء التطبيق ستجد التحديات التي ستقع فيها وتقوم منها لتتعلم أن تتخطاها في المرة المقبلة.

تتعلم كيف تصحح أخطاءك وتستمر في النمو وإتقان ما تعلمته بمهارة.

هكذا تتعلم الدروس الجديدة بالتطبيق وليس بالسماع أو الرؤية. هناك شيء آخر أيضاً يجعلك تتعلم وتتقن ما تعلمته وهو "الإستمرار في التطبيق" وليس "الإستمرار في التعلم".

الإستمرار في التطبيق يجعل ذلك التطبيق سهلاً مرة تلو الأخرى لأنك تعتاد ذلك الشيء. بينما التعلم بالسماع والرؤية لا يفعل ذلك.

أنشئ مقارنة بين شخصين أحدهما يعمل في مجال تصميم الشعارات والآخر يتعلم وأخذ العديد من الشهادات في تصميم الشعارات.

من برأيك الذي سيقوم بإنشاء شعار إحترافي كأنه المصمم الوحيد في الكون؟ أصبت، الشخص الذي طبق الكثير والكثير سيتفوق على ذلك الشخص الذي مازال يتعلم.

وهذا بالفعل ما تراه في العديد من الشركات حول العالم، لو وجدوا شخصاً ذا إمكانيات عالية في مجال ما، لديه العديد والعديد من التصاميم والأعمال (حتى لو لم يبع منهم شيئاً) سيحصل على فرص عمل كبيرة جداً مقارنة بذلك الشخص الذي يشبه أقرانه الذين يتعلمون في معاهد هنا وهنا للحصول على وظيفة في مجال ما يحبونه.

إذا كنت مازلت تتعلم أي حرفة أو أي فنٍّ يعبر عن عنك توقف عن التعلم الآن وقم بتطبيق ما رأيت سمعت لتصبح متعلماً.

مهما كانت حرفتك لن تستطيع الوصول وأنت يحتويك ذلك الشعور المريح بأنك في "أيد أمينة" لأنك تدرس مع الدكتور "جون دو" الحاصل على شهادة التقشير في الفضاء في مجال البطاطس.

ما لن يخبرك به ذلك الدكتور هو أنك لن تحصل على ما تريد عند انتهائك من ذلك الكورس حتى تستفيق من ما أنت فيه. هكذا تعلمت لأنني كنت كذلك.

كف عن الشعور بأنك جيد لأن هناك معلم ما يقوم بوضعك على الطريق الصحيح للمال. لا أحد يضعك على طريق المال والنجاح غيرك أنت.

 ومن أجل هذا خذ حماماً مثلجاً وقم بالتطبيق صديقي، أراك في مدونة أخرى..

  1. السلام عليكم اخي
    مقال في غاية الروعة والاستفادة ولكن هناك شئ
    الا وهو ان بعض الاشخاص عند التعلم تاخذهم الحماسة في بداية الامر ولكن فترة قصيرة وهذا الحماس يزول
    ولذلك اهم شئ هو نتيجة التعلم هذا ماذا تكون ؟!!!!

    ردحذف
    الردود
    1. شعلة التحفيز تنفذ مع الوقت إذا لم تستخدمها ضيعت عليك النتيجة التي تريدها من التعلم

      حذف

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة