24529331182779172
مواضيع هامة
مواضيع هامة

دع القلق وابدأ الحياة: ملخص الكتاب وأهم طرق التخلص من القلق (How To Stop Worrying And Start Living)

دع القلق وابدأ الحياة: ملخص الكتاب وأهم طرق التخلص من القلق (How To Stop Worrying And Start Living)

أسمع كثيراً أن الحياة قصيرة وأنك يجب أن لا تهتم كثيراً لكل ما يضايقك لأنه وقت عصيب ويمضي. كتاب دع القلق وابدأ الحياة (How To Stop Worrying And Start Living) للكاتب ديل كارنيج (Dale Carnegie) يتكلم عن ذلك باستفاضة تجعلك تتفهم ذلك بشكل أفضل.

يزرع فيك بعض المبادئ والمنهجية التي ستحتاجها حين تمر بمواقف الحياة الصعبة لكي تتخلص منها سريعاً وتكون أكثر قابلية للتغلب عليها.


القلق، الحزن، الضيق سبب في العديد من الأمراض النفسية والجسمية بل وتجعلك في حالة مزرية لتضيع عليك أيامك.

القلق هو سبب لتوقفك كثيراً بينما يسير الآخرون ويقومون بالانتقال من نجاح إلى نجاح. من وقت لآخر تحتاج إلى شيء يجعلك تنظر لأشياء أنت تهملها بداخلك، وكتاب دع القلق وابدأ الحياة (How To Stop Worrying And Start Living) للكاتب ديل كارنيج (Dale Carnegie) يقوم بذلك.

لأن القلق من الأشياء الأساسية التي تجعلك ساكناً متذمراً خائفاً بينما تريد أن تكون في مزاج جيد لتحقق المزيد من الأشياء الجيدة.

القلق يأتيك بالمزيد من القلق، لذلك اقرأ الملخص ولا تنسى قراءة الكتاب.

1- حقائق أساسية يجب أن تعرفها عن القلق

1) عش ليومك فقط

لا تفكر كثيراً في الأشياء السيئة التي ستحدث في المستقبل. عش واستمتع بيومك وكن حاضراً فيه حتى يأتي يوم تلك اللحظة السيئة.

لأنك إن عشت قلقاً منها ستكون حالتك مزرية في كل الوقت السابق لتلك اللحظة وبينما أنت مستاء من ما سيأتي قد لا يكون سيئاً لهذه الدرجة.

حتى لو كان سيئاً فقد ضيعت الكثير من الوقت في الضيق الشديد بدلاً من الضيق في لحظة حدوث اللحظة السيئة.

2) حلل الموقف وتحضر له

خطوات التحليل:
- إلى أي مدى قد يكون سيئاً؟
- تحضر لاستقبال الأسوأ
- قم بالتفكير بهدوء في كيفية التخلص من الحالة الأسوء.

وعندما تقرأ في هذا الفصل ستجد العديد من الكلام الذي يجعل تلك الاستراتيجية الحل الأمثل لحل كل ما تمر به من قلق والتخلص منه في نفس اللحظة، باستخدام الاستراتيجية التي قام بها كارير طوال حياته ونجحت في تخليصه من القلق.

3) تعلم كيف تتعامل مع الموقف

تخلص من القلق واعمل وفكر بالنسبة للموقف السيء، هذا ما يجعلك تتقدم لتحصل على ما تريده هنا.

القلق سيجعلك مشوشاً غير قادر على حل أي شيء سوى الوقوف مكانك في وسط الشارع الكبير ناظراً للمقطورة التي ستقتلك، بينما الهدوء سيجعلك تفكر سريعاً وبشكل أفضل للتحرك والنجاة.

2- التقنيات الأساسية في حل القلق

1) تعرف على الحقائق

تعرف على طبيعة حقائق المشكلة التي ستواجهها، تعرف على أبعادها وعلى ما سيحدث والنتائج المترتبة على ما سيحدث.

2) الوصول إلى القرار

بعدما قمت بترتيب ومعرفة الحقائق الخاصة بالمشكلة قم بالحصول على قرار واحد يجعلك تحل المشكلة بأفضل طريقة بأقل خسائر نظراً لما قمت به من تحليل لأبعاد المشكلة.

3) العمل بالقرار سريعاً

عندما تقوم بالوصول إلى القرار الصائب قم بالعمل به وستجد أنك تخلصت من المشكلة بأقل الخسائر (بل دون حدوث خسائر أصلاً). 

يقول ليتشفيلد أنه يتخلص من القلق بنسبة 50% عندما يختار القرار الصائب بسبب دراسته للمشكلة. و40% من القلق ينتهي عندما يقوم بالعمل بالقرار الذي اتخذه.

3- اكسر القلق قبل أن يكسرك

1) انشغل

العقل لا يحب التفكير في الكثير من الأشياء معاً في وقت واحد، لذلك الانشغال في أشياء أخرى تجعله قليل القلق.

عندما يكثر القلق في دماغك يأتيك بالعديد من المشاعر السلبية الأخرى، لكن إذا قمت بالتفكير في الأشياء التي تجعلك سعيداً وتحقيق أحلامك فأنت تضرب عصفوران بحجر واحد:
أ) تزاحم المشاعر السلبية بأخرى إيجابية وذلك يخلصك منها

2) لا تعطي الصلاحية للأشياء الصغيرة بإفساد حياتك

وتذكر أن الحياة قصيرة للشعور بالقلق بسبب بعض الأشياء الصغيرة غير الهامة.

3) استخدم قانون المتوسطات (Law Of Averages) لحظر دخول القلق إليك

وهو أن تضع احتمال حدوث تلك المشكلة عن طريق سؤالك لنفسك. وعندما تحصل على الإجابة وعلى مدى سوء تلك المشكلة قم باستخدام الطريقة التي ذكرناها سابقاً (أبعاد المشكلة - الحصول على قرار مناسب - تطبيق القرار فوراً).

4) التعاون مع حتمية حدوث المشكلة

التخبط كثيراً، الثرثرة كثيراً، الحزن كثيراً، الضيق كثيراً لن يغير من حتمية حدوث المشكلة.

بدلاً من ذلك كله عند تعاونك مع الحتمية فإن هذا يفتح المجال لتفكيرك جيداً في كيفية التعامل مع ما سيأتيك.

الأفضل هنا أن تقوم بالدعاء والصلاة للقوة في تحمل سوء تلك المشكلة.

5) ضع "أمر: توقف عن الخسارة" ضمن قلقك

بمعنى إذا بدأت بالقلق من حدوث شيء ما وأنت في منتصف الأمر الذي سيؤدي إلى حدوثه أوقف ذلك الشيء واربح نفسك واخسر جميع القلق.

أمثلة بسيطة لتفهم المعنى بشكل أفضل:
إذا كنت تلعب كرة السلة وكنت في بطولة ما وفي آخر دقائق من الفوز في المباراة وشعرت بأن أحد أفراد فريقك ليس بذلك الاحتراف تخلص منه الآن لتتوقف من القلق.

إذا رأيت صديقك يقوم بإحباطك كثيراً وأنت بصدد إتمام شيء ما تخلص منه في الحال، لا تجلس وتنتظر لحين إهدار طاقتك كلها وحدوث ما لا تريد حدوثه.

6) لا تعش في الماضي

إذا كنت تتذمر كثيراً من ما حدث وكيف كنت ستغير الوضع إذا قمت بكذا أو بكذا، توقف! لن ينفعك هذا في شيء.

كل ما تفعله هنا هو إهدار طاقتك وعيش القلق والضيق دون حدوث شيء جديد، ما مضى قد مضى وانقضى. فكر فيما ستفعل حيال الأحداث الجديدة وطبقاً لما سيأتيك.

4- سبع طرق للحفاظ على السلوك العقلي الذي سيأتيك بالسلام والسعادة

1) املأ عقلك بأفكار السلام، الهدوء، السعادة الداخلية، التحفيز، والأمل.
2) لا تفكر بالأشخاص الذين تكرههم (أعداءك)
3) لا تتوقع نكران الجميل
4) فكر بالأشياء الجيدة التي تحدث لك (البركات) ولا تفكر في المشكلات
5) لا تكن شخصاً آخر، كن نفسك
6) عندما يعطيك القدر ليمونة، اصنع عصير الليمون
7) أسعد الآخرين

5- أفضل طريقة لقهر القلق

الإيمان بأن الله على كل شيء قدير يجعلك تلجأ إليه وهذا هو أفضل حل للتخلص من القلق.

فالله كبير ورحيم وقادر على كل شيء، وبتلك الصفات التي ذكرتها ليس هناك شيء تلجأ إليه إلا هو، وبتلك الصفات تأكد بأنه المخرج لكل ما سيأتيك. كن معه يكن كل شيء معك.

6- كيف تتخلص من القلق بسبب الانتقاد

1) النقد الظالم في الكثير من الأحيان هو مجاملة متنكرة (من يعطي القوة لنفسه بنقدك فهذا يعني أنك شيء كبير)

2) كون حائط صد منيع ضد الانتقادات
"عش كأنك تعيش وحدك" ولا تنظر إلى من ينتقد أفعالك أبداً لأنك ترى الأشياء بعينك أنت وليس بعين غيرك.

3) انتقد نفسك أولاً، تذكر كل الحماقة التي ارتكبتها.


7- 6 طرق لمنع الإرهاق والقلق والحصول على روح عالية

1) ارتح قبل أن تتعب: إذا كان باستطاعتك الراحة دائماً فارتح.
2) تعلم أن ترتاح في عملك، وتخلص من جميع الزوائد من أمامك وضع فقط ما تعمل فيه.
3) ضع الحماس في عملك عن طريق التحدث إلى نفسك دائماً بأنك مستمتع بما تفعل وسترى ذلك ينطبع عليك بالفعل.
4) عندما تقلق من الأرق عند النوم فإنك تحصل عليه، صلّ واعلم أنه لم يمت أحد من قلة النوم.

الكتاب مليء بالقصص الكثيرة جداً في كل درس يقوله الكاتب ديل كارنيج (Dale Carnegie) ولأنه لا يمكن تلخيص جميع تلك القصص كتبت أهم الدروس المستفادة من كل فصل وقصة.

سيغير الكتاب من طباعك كثيراً، ففي أكثر المواقف السيئة أو المشكلات التي تعترض طريقك ألاحظ أن الشيء الذي يقوم بتخريب عقلك وجسمك وطريقة تفكيرك لتحصل على أقل الخسائر أو تلاشي المشكلة هو الوقت الذي تقوم فيه بالقلق قبل حدوث المشكلة.

وعند اغتنامك لذلك الوقت بالطرق الذي وضعها الكاتب ديل كارنيج (Dale Carnegie) ستتخلص أولاً من القلق وثانياً من المواقف الصعبة في حياتك.




ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة