رجل كمال الأجسام وبعض من الجانب المظلم-أسلوب الحياة لرجل كمال الأجسام

12/04/2016
رجل كمال الأجسام (الجانب المظلم)


يمكنك الاستسلام و لكنه لا يعرف معنى تلك الكلمة..
فصالة الجيم تمثل ساحة الحرب و هي مثل الحياة ما تتعلمه فيها يبقى معك إلى أن تغادر، ما تفعله هنا ستفعله في الخارج.

هناك من يضيع .. لا يُذكر، يتوه ويسقط وهناك من يعلو ويضيء فوق الجميع، على ماذا حصل؟ على جسم قوي ؟ جسم كبير ضخم ؟

بل حصل على ما هو أكبر بكثير، أنه كسر بعض القواعد، بعض الممارسات الخاطئة.
حصل على نظرة خاصة به، حصل على شعور الفخر! نعم للعوام مجرد تلك كلمات عابرة أما هو فيتنفس تلك الكلمات..

إن نمط الحياة ليست نزوة عابرة، إنما هي أنت أو ما ستصبحه غداً، جزء من هويتك بل 90% من هويتك!

تعلمت الكثير و مازلت أتعلم من صالة الجيم، و من أهم ما تعايشت معه وعرفته أن تلك الصالة علمتني كيفية تحديد الأهداف، تنظيم الوقت، و حل الكثير من الأزمات.


ينزف الدم وحيداً في الصالة جراء تحديه لبعض الأثقال فقد عرف مكانه في تلك المعركة، أما أن ينهي ما يريد و إما أن يخرج خائباً.

أما غيره فهو يحتفل، يتفاعل في المجتمع و يريد حب الجميع و شهرته بينهم، تحركه نفسه كيفما أرادت.

كيف يحصل على تلك و كيف يقنع هذا، و كيف يرد على إهانة هذا..

إن الكلام موجه لك!، ليس لأولئك الأشخاص الضعفاء، أنت تتخبط و تريد الوصول لبعض الخرائط التي تحدد لك مسارك، لذلك أنت هنا.

لا خيار آخر أنت تبني كل صخرة من جسدك، لذلك تكن على حذر من وجود هفوة من المخاوف تجاه تمرين ما..


العوام يأكلون حين يرون الطعام اللذيذ، الطعام المزيّن لا يهم إن كان طازجاً، سيئاً ذو جودة سيئة و قد يأكلون في أي وقت وأي طعام يأكلون.

أما نحن فنأكل الكثير، نأكل ما يتوجب علينا أكله لبناء ذلك الهيكل، طعام ذو جودة عالية فقط!، قد لا يتلذذ العوام ذلك الطعم الذي قد يكون صعباً في الكثير من الأحيان.

لا يوجد الكثير من الخيارات فقط البروتين، بعض الدهون النظيفة والنشويات النظيفة، يحضر الشخص منا طعامه منذ بداية اليوم..

العوام يريدون التخسيس، أو الضخامة، قد يحصل على نسخة مصغرة أو كبيرة من نفسه فقط فالآن هو جيد، باستخدام بعض الجري، العمليات الجراحية، أو حوارق الدهون و القليل من السعرات الحرارية ..

أما نحن فنبني كل إنش من ذلك الهيكل، يابس قوي خالي من الدهون، مفتول العضلات، لكن الجودة تحتاج الجهد وقد يُنظر للبعض على أنه "الضخم الغبي"، دون أن يُعرف تفاصيل الجانب المظلم.

العوام يعيشون روتين يومي عادي يتكرر يومياً، لا يوجد ما يثير النفس في تلك الأيام، ينتظر الحزن حين يحصل عكس ما يريد..

أما الرجل منا كل يوم مهم جداً في سلمه للوصول إلى ما يريد، يصل للفوز والنجاح حين ينهي تمرين شاق كان يظن أنه لن يقدر على مواجهته، يتابع كل يوم التغيرات التي تحصل لجسمه.

كما رأيت فنمط الحياة للاعب بناء الأجسام يختلف كثيراً عن الشخص "العادي"، حتى في روتينه اليومي الكثير من التخطيط، الكفاح و النجاح.

كل يوم هو نجاح لذلك الرجل، ينهي ما أراد و ينظر إلى الخطوة التالية، ففي السير في ذلك الطريق يتعلم الكثير، هو قدوة للكثير والحالمين خصوصاً.

 لكي يتذكرك الجميع لمدة كبيرة لأن لديك شئ مميز عنك .. لست مجرد ممتزج بها. أنت مهووس استثنائي .. أنت شيء مختلف عليك أن تتقبل هذا، و أن تسير مع ذلك .. - McGrath إم سي جراث

مواضيع ذات صلة

ليست هناك تعليقات:


عند التعليق قم بكتابة التعليق على الشكل التالي:
المكان: وهنا تضع البلد والمكان الذي تعلق منه
الحالة: ماذا تفعل؟ ماذا تشعر؟
(تعليقك)

مثال..

المكان: مصر - مقهى كوفي شوب كومباني
الحالة: أحتسي كوباً من القهوة المثلجة وأنا أستمتع بذلك

أحب ذلك الشعور الخاص بإسعاد الآخرين، وكما قلت فإن له لذة خاصة لا يعرفها إلا من يفعل ذلك كثيراً

*لا تنسى، يمكنك استخدام الابتسامات..*

الابتساماتأخفاء الأبتسامات