الحقيقة وفقط الحقيقة التي لن يخبرك بها أحد (ليست الهرمونات)

6/26/2017
الحقيقة و فقط الحقيقة التي لن يخبرك بها أحد (ليست الهرمونات)

أتصدق ما يخبرك به بعض المحترفين في المجلات؟ صديقي كنت مثلك لوقت كبير، حتى حصلت على ما يسمى بالـ"خبرة"..

أنفقت الكثير من الوقت والجهد والمال في الحصول على مجلات كمال الأجسام الأجنبية ذات صور الأبطال القاتلة والعناوين الضخمة التي تعمل كمغناطيس لجذب الكثير من الذين لا يعرفون معنى كلمة "جيم".

نعم، كنت ذلك الشخص الذي هو بمثابة معمل تجارب لتلك الأعمال التجارية والتي أكثرها إن لم يكن كلها مجرد تجارة وربح لهم فقط.

كل هؤلاء المحترفين يعتمدون على كثير من الأشياء التي لا يتم ذكرها لأنها سر تحول ووصول لمرحلة قريبة منهم. لا تقم بإساءة الفهم فهناك الكثير من الجهد والتضحية المبذولة *ضع خطين تحت كلمة تضحية*.

لننتقل لمرحلة أخرى من النقاش و اصرف النظر عن "الهرمونات و المنشطات" الآن. هل تعرف جسمك؟!

حقيقة! رد على السؤال و حدثني دعني أسمع صوتك كما أحدثك الآن! هل تعرف جسمك ؟؟

إن كانت الإجابة "نعم"، فلا تكمل القراءة كل ما يلزمك الآن هو العمل على ما تعلم أنه يناسب جسمك.

أما إن كانت الإجابة بـ"لا" فأكمل القراءة.

هؤلاء المحترفين لكل منهم جسم عمل عليه لسنوات كثيرة حتى وصل لما هو عليه الآن، و بالمناسبة لا تحاول أبداً التقليل من شأن واحد منهم وربطهم بعبارات كـ"الهرمونات" لأن كل ذلك ترهات.

فهمك لجسمك يعني أنك تخطيت نسبة عظيمة جداً في رحلة بناء الأجسام! أتعلم لماذا؟ لأنه عندما يحصل ذلك تكون نقطة تحولك لما تريد أسهل من السهل.

حين تريد تغيير جسمك يحصل هذا بسرعة كبيرة و بسهولة مقارنة ببدايتك في رحلة تحسين جسمك.

لو حصل سبب أو ظرف ما وتوقفت عن الذهاب للتمرين *ذلك الوقت الصعب عقلياً و جسمياً* حينها يمكنك الوصول لمستواك سريعاً لأنك تفهم جسمك وتعلم ما يحتاجه من تمارين وتغذية دون الحاجة للتجربة وتضييع الوقت.

فهمك لجسمك يأتي باختيارك التمارين الصحيحة والتغذية فتخطئ وتصيب حتى تصل للنظام الصحيح الذي يتماشى معك. لكن مهلاً هنا في الثور الهائج أضع ما له نتيجة فقط، لا أقوم بوضع الـFILLERS! (الزيادات التي ليست لها فائدة والتي تملئ المواقع الأخرى بدون فائدة لجذب الزوار فقط)

يلزمك فقط شيئين للوصول لمرادك:

1- تجربة الأنظمة الغذائية و التمارين
3- الالتصاق بما يتماشى مع جسمك لفترة كبيرة من الزمن!


كأنك تخاطبه حتى يفهمك و يعطيك المقابل وهو: المزيد من العضلات، القليل من الدهون.

حين تتفاهم أنت وجسدك سيكون موضوع كمال الأجسام في يدك دائماً بل سيكون جسمك في حالة جيدة معظم الوقت، لأنك تحادثت معه.


فالكثير من لاعبي كمال الأجسام كانوا في تلك الحالات الصعبة، لكن مع الوقت + الجهد يتغير كل شيء. إن كنت مازلت راسماً لصورتك بعضلاتك في عقلك فيمكنك تحقيقها في الواقع ولن تصدق حينها عندما تنظر للخلف.

كيف كان الموضوع صعباً؟ كم مرة نظرة في المرآة ورأيت جسمي مكتوب عليه "لن تنجح"؟

العقلية فقط يا صديقي السر في العقلية، ووالله حين تصل تتعجب من كيف كنت تفكر لكن حينها لن تكترث كثيراً لديك جسم يجب المحافظة عليه وعمل ومال.

كن على يقين تام بأنك تستطيع، ستكون الدنيا عليك. كأن الدنيا تستمع حين يتواجد شخص يريد النجاح في شيء ما وتنقلب عليه لكن القوي فقط من ينتصر. شعور النصر لا يمكن وصفه أبداً.


مواضيع ذات صلة

ليست هناك تعليقات:


عند التعليق قم بكتابة التعليق على الشكل التالي:
المكان: وهنا تضع البلد والمكان الذي تعلق منه
الحالة: ماذا تفعل؟ ماذا تشعر؟
(تعليقك)

مثال..

المكان: مصر - مقهى كوفي شوب كومباني
الحالة: أحتسي كوباً من القهوة المثلجة وأنا أستمتع بذلك

أحب ذلك الشعور الخاص بإسعاد الآخرين، وكما قلت فإن له لذة خاصة لا يعرفها إلا من يفعل ذلك كثيراً

*لا تنسى، يمكنك استخدام الابتسامات..*

الابتساماتأخفاء الأبتسامات